انهيار إف تي إكس يؤثر على مشهد الملاهي الليلية في ميامي


237
1.3k shares, 237 points
انهيار إف تي إكس يؤثر على مشهد الملاهي الليلية في ميامي

تمتد تداعيات انهيار إف تي إكس إلى ما وراء نظام ويب 3 والنظام البيئي للعملات المشفرة. إذ تشير التقارير التي جمعتها فاينانشيال تايمز إلى أن النوادي الليلية في ميامي قد تأثرت سلبًا بانهيار بورصة العملات المشفرة الشهيرة.

ووفقًا لمالكي النوادي الليلية، تحول الشباب مالكو العملات المشفرة من الإنفاق ببذخ على حفلات الشمبانيا وشراء طاولات بقيمة 50000 دولار في النوادي إلى التلاشي تمامًا من مشهد الحياة الليلية.

وقالت أندريا فيميركاتي، مديرة الطعام والشراب في مجموعة Moxy Lodge، لصحيفة فاينانشيال تايمز: “لقد كانوا يطلبون 12 أو 24 زجاجة من أغلى شمبانيا وكانوا يحتفلون برشها فقط بدون أن يشربوا”. ووفقًا لموظفي الملهى الليلي، كان رواد الأعمال الشباب من الأثرياء الجدد يتجولون في النوادي وهم يسحبون محافظهم الرقمية ويتفاخرون بالمبالغ التي كانوا يكسبونها.

ومع ذلك، فإن الانهيار الداخلي غير المتوقع لإف تي إكس وفقدان الأموال وانخفاض قيمة العملات المشفرة قد غيّر مشهد الحياة الليلية تمامًا في ميامي. إذ يبدو الآن أن رواد الأعمال الشباب في مجال العملات المشفرة الذين كانوا ينتشرون في النوادي الليلية غائبون بشكل واضح بعد انهيار إف تي إكس.

كما شارك جينو لوبينتو، الشريك التشغيلي في ملهى ميامي الليلي E11even، أنه بمجرد أن بدأت مؤسسته في قبول مدفوعات العملات المشفرة، تمت معالجة معاملات بقيمة 6 ملايين دولار بين أبريل وديسمبر 2021. ومع ذلك، على مدار الأشهر الثلاثة الماضية، سجل النادي فقط ما قيمته 10000 دولار من المعاملات.


أعجبك المقال؟ شاركه مع أصدقائك!

237
1.3k shares, 237 points
HAMZA KHACHII

مطور و مصمم مواقع الالكترونية بشتى انواعها لأكثر من 9 سنوات من الخبرة وكذلك كاتب محتوى حول كل ما يتعلق بمجال تقني معلوماتي و كل مجالات التعليم الاليكتروني .

0 التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *